تاريخ النشر: 2022/09/08

وزير الحكم المحلي يبحث مع بعثة البنك الدولي الخطة القادمة لقطاع النفايات الصلبة في فلسطين

البيرة: 8-9-2022 بحث وزير الحكم المحلي م. مجدي الصالح، مع بعثة البنك الدولي الخطة القادمة لقطاع النفايات الصلبة في فلسطين، وناقش معهم الإنجازات السابقة وعمليات التطوير التي نفذتها الوزارة في قطاع النفايات والتي لمسوها خلال زياراتهم الميدانية لمواقع معالجة النفايات في كافة المحافظات بما فيها محافظات قطاع غزة.

وأشاد الصالح خلال لقائه البعثة في مقر الوزارة، اليوم، بحضور وكيل الوزارة د. توفيق البديري، ومدير عام صندوق تطوير وإقراض الهيئات المحلية محمد الرمحي، بالدعم المقدم للشعب الفلسطيني من قبل البنك الدولي في مختلف القطاعات، وبخاصة قطاع النفايات الصلبة، لأهمية هذا القطاع وحيويته، ولتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين في هذا المجال.
وكانت بعثة البنك الدولي قد قامت بزيارات ميدانية إلى مكبات النفايات الصلبة في كل من قطاع غزة والضفة الغربية وقدمت تقريراً مفصلاً حول زيارتها إلى هذه المحطات، وأشادت باليات عملها، رغم المعيقات التي تواجهها.
وأكد الصالح أن الوزارة ماضية في دعم الهيئات المحلية كافة، وتعمل جاهدة على توفير الدعم المالي اللازم لتنفيذ مشاريع تنموية وتطويرية استراتيجية خدمة للمواطن الفلسطيني في مناطق تواجده كافة وتوفير البيئة المناسبة لتحقيق الاستثمار في هذا المجال، بالرغم من معاناة الهيئات المحلية والتحديات الجمة التي تواجهها وتحول دون تحقيق التنمية الشاملة المستدامة وفي مقدمتها ممارسات الاحتلال وسياساته العنصرية.
بدوره، أكد ممثل البعثة على استمرار دعم البنك الدولي للحكومة والشعب الفلسطيني، معبراً عن ارتياحه لآليات التعاون المشترك والتواصل والتنسيق الدائم بين الطرفين من أجل تطبيق ما يتم الاتفاق عليه على أرض الواقع وتحويله لحقائق يلمس أثرها المواطن بشكل ايجابي وفاعل، معرباً عن ضرورة الاستثمار في قطاع النفايات الصلبة بهدف الوصول إلى الاستدامة المالية والبيئية والاجتماعية من أجل استمرار تعزيز صمود المواطنين في أراضيهم.
 

شارك هذا الموضوع