مجلس التنظيم الاعلى يقر  توسعة الحدود التنظيمية لمدينة رام الله 

مجلس التنظيم الاعلى يقر  توسعة الحدود التنظيمية لمدينةرام الله 

وافق مجلس التنظيم الأعلى في اجتماعه الذي عقد في مقر وزارة الحكم المحلي برئاسة الوزير م. المهندس مجدي الصالح على توسعة حدود مدينة رام الله لتشمل كافة الاحواض الطبيعية التي تقع خارج المخطط الهيكلي.

وقال رئيس بلدية رام الله المهندس موسى حديد " تقدم مجلس بلدية رام الله بطلب لتوسعة حدود مدينة رام الله لمجلس التنظيم الأعلى، ضمن خطة بلدية رام الله لتنظيم ما مساحته 4748 دونما، بحيث تصبح اجمالي مساحة مدينة رام الله 18731 دونما بعد ان كانت 13947دونما. وتضم الاحواض: حوض 2 الخانوق، حوض 3 المواجير، حوض 4 الدور، حوض 7 ظهر العقدة، حوض 8 العقدة، جزء من حوض 1 العسكرية، جزء من حوض 5 خربة البد، جزء من حوض 6 الجهير".

وأضاف حديد" ان خطة بلدية رام الله تهدف الى تنظيم هذه المناطق باعتبارها مناطق التوسعة المستقبلية للمدينة، وستقوم البلدية فورا بإجراءات اعداد مخطط هيكلي تفصيلي للتوسعة الجديدة".

وتعتبر بلدية رام الله هذا القرار له أهمية كبرى في تثبيت حق الأرض وملكياتها وتخصيصها لعدة استعمالات تخدم أغراض توسعة المدينة وشبكة الطرق.

يشار الى ان بلدية رام الله تمكنت من توسعة حدود المدينة بعد ان قامت بضم حي الريحان اليها، وبقرار اليوم فهي الان تتمكن من التحكم بكافة أراضيها واحواضها الطبيعية.

شارك هذا الموضوع